منتدى قرية كوري للجميع

المواضيع الأخيرة

» تاريخ وانساب كوري
الجمعة ديسمبر 12, 2014 9:37 am من طرف Mohammed

» الجابرية تحيي الثورة
الأربعاء يوليو 02, 2014 5:51 pm من طرف ahmed almazoon

» المولد النبوي الشريف
الجمعة يناير 10, 2014 7:23 pm من طرف ابراهيم عبدالحافظ ابراهيم

» تغيــر حالنــــــا فمـــا السبب ?
الجمعة يناير 10, 2014 6:59 pm من طرف ابراهيم عبدالحافظ ابراهيم

» تذكره..............................
الإثنين يناير 06, 2014 10:42 pm من طرف ابراهيم عبدالحافظ ابراهيم

» من اشعار محمود الجيلى
الإثنين يناير 06, 2014 10:10 pm من طرف ابراهيم عبدالحافظ ابراهيم

» ...........
الإثنين يناير 06, 2014 9:56 pm من طرف ابراهيم عبدالحافظ ابراهيم

» بطاقات تـــــعـــــارف
السبت يونيو 08, 2013 1:29 pm من طرف ود شيخ منور

» يا تموت يا تعضي السكوت
الأربعاء ديسمبر 26, 2012 9:40 am من طرف عثمان كوري

تصويت


    عجائب احكام الإمام علي عليه السلام

    شاطر

    عجائب احكام الإمام علي عليه السلام

    مُساهمة  ابراهيم عبدالحافظ ابراهيم في الأربعاء نوفمبر 24, 2010 4:28 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    *هذه بعض من عجائب احكام الإمام علي عليه السلام
    فيمن ضرب على هامته فادعىانه لايبصر ولايشم ولاينطق:
    ، في كتاب عجائب احكامه
    قال: رفع الى امير المؤمنين صلوات اللّه عليه ان‏رجلا ضرب رجلا على هامته، فادعى
    المضروب انه لا يبصر شيئابعينيه، وانه لا يشم رائحة، وانه قد خرس فلا ينطق.
    فقال امير المؤمنين(ع): ان كان صادقا فيما ادعاه فقد وجبت له ثلاث ديات
    فقيل: كيف يستبرا ذلك منه يا اميرالمؤمنين حتى يعلموا
    انه صادق؟فقال: اما ما ادعاه في عينيه وانه لا يبصر
    بهما شيئا فانه يستبراء ذلك،بان يقال له: ارفع عينيك الى عين الشمس، فان كان صحيحا
    لم يتمالك ان يغمض عينيه، وان كان كما زعم لا يبصر بهما بقيتا عيناه مفتوحتين.
    واما ما ادعاه في خياشيمه وانه لا يشتم رائحة فانه يستبراء ذلك‏بحراق
    يدنى من
    انفه، فان كان صحيحا وصلت‏رائحة الحراق الى دماغه، ودمعت عيناه، ونحى راسه.
    واما ما ادعاه في لسانه وانه لا ينطق فانه يستبرا ذلك بابرة تضرب‏على لسانه،
    فان كان ينطق خرج الدم احمر، وان كان كما ادعى آلا ينطق خرج الدم اسود

    في امراتين ادعتا طفلا:
    وروي انامراتين تنازعتا على عهدعمر في طفل ادعته كل واحدة منهما بغير بينة، ولم ينازعهما
    فيه ‏غيرهما، فالتبس الحكم في ذلك على عمر، وفزع فيه الى اميرالمؤمنين(ع)، فاستدعى
    المراتين ووعظهما وخوفهما، فاقامتا على‏التنازع، فقال(ع): ائتوني بمنشار.
    فقال: ما
    تصنع به؟فقال: اقده نصفين، لكل واحدة نصف. فسكتت احداهما، وقالت الاخرى:
    اللّه اللّه يا ابا الحسن، ان كان لابدمن ذلك فقد سمحت به لها
    فقال: اللّه اكبر، هذا ابنك دونها، ولو كان
    ابنها لرقت عليه واشفقت،فاعترفت الاخرى بان الولد لصاحبتها




    ذات مرة عليه السلام كأن يصلي بالناس وكان يقف خلفه يهودي أراد اليهودي أن يسأل الإمام سؤالا يعجز عنة فيلهى عن أداء الصلاة بتفكيره بذلك السؤال ..

    فجاء إلى علي عليه السلام فقال له: ياعلي سمعت رسول الله يقول عنك أنت باب الحكمة لكثر علمك وأريد أنا أن أسألك سؤالاعجزت بالرد عليه.. فقال الإمام عليه السلام اسأل

    .. قال اليهودي: أريد أناسأل ما هي الحيوانات التي تبيض وما هي الحيوانات التي تلد ؟؟؟ ...

    فقال الإمام علي عليه السلام الجواب سهل... تعجب اليهودي ظنا منه أن الإمام سيلتهي في الصلاة وهو يتذكر الحيوانات التي تلد والحيوانات التي تبيض ..

    قال الإمام علي عليه السلام :كل حيوان له أذنان بارزتان يلد وكل حيوان ليس له أذنان بارزتان لايلد .. سبحان الله ..

    والعلم الحديث اثبت صحة ما قاله الإمام علي عليه السلام.. لكن الخلاف بين العلماء كان في الحوت هل له أذنان أم لا.. العلم الحديث اثبت للحوت أذنان اذا فهو يلد



    * قطرات من فضائل الامام علي كرم الله وجهه

    1- دخل رسول الله (صلى الله عليه وآله) ذات يوم ضاحكاً في بيت عليّ (عليه السلام) فقال:
    قدمت لأبشّرك يا أخي بأن جبرئيل نزل بي من ساعتي هذه برسالة من عند الله، وهي أن الله تعالى يقول: يا أحمد، بشّر عليّاً بأن أحبّائك مطيعهم وعاصيهم من أهل الجنّة، فسجد عليّ شكراً لله، وقال: اللهم اشهد فإنّي قد أعطيتهم نصف حسناتي.
    فقالت فاطمة (عليها السلام): اللهم اشهد وأنا قد أعطيتهم نصف حسناتي.
    فقال الحسن والحسين(عليهما السلام): ونحن قد أعطيناهم نصف حسناتنا. فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله): ولستم بأكرم منّي، وأنا قد أعطيتهم حسناتي، فنزل جبرئيل فقال: يا رسول الله (صلى الله عليه وآله)، إن الله تبارك وتعالى يقول: لستم بأكرم منّي، وقد غفرت سيّئات محبّي عليّ وأرزقهم الجنّة ونعيمها .

    2- عن عبد الله بن عمر بن الخطاب قال، قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) لعليّ بن أبي طالب (عليه السلام):
    إذا كان يوم القيامة، يؤتى بك على نجيب من نور، وعلى رأسك تاج يضئ يكاد نوره يخطف أبصار أهل المحشر، فيأتي النداء من عند الله جلّ جلاله: أين خليفة محمّد رسول الله (صلى الله عليه وآله)؟.
    فتقول يا عليّ: ها أنا، (فينادي المنادي):
    من أحبّك أدخله الجنّة، ومن عاداك أدخله النّار، فأنت قسيم الجنّة والنّار، بأمر الملك الجبّار.

    3- عن أبي هريرة قال: مرّ عليّ بن أبي طالب (عليه السلام) بنفر من قريش في المسجد، فتغامزوا عليه، فدخل على رسول الله (صلى الله عليه وآله) فشكاهم إليه، فخرج (صلى الله عليه وآله) وهو مغضب، فقال لهم:
    أيها النّاس، ما لكم إذا ذكر إبراهيم وآل إبراهيم أشرقت وجوهكم، وإذا ذكر محمّد وآل محمّد قست قلوبكم، وعبست وجوهكم؟. والذّي نفسي بيده، لو عمل أحدكم عمل سبعين نبيّاً لم يدخل الجنّة حتى يحبّ هذا أخي عليّاً وولده، ثم قال: إن لله حقاً لا يعلمه إلا أنا وعليّ، وإن لي حقّاً لا يعلمه إلا الله وعليّ، وله حق لا يعلمه إلا الله وأنا .


    4- عن إبن عمر قال: سمعت رسول الله (صلى الله عليه وآله) يقول وقد سئل: بأيّ لغة خاطبك ربّك ليلة المعراج؟.
    قال: خاطبني بلسان عليّ، فألهمني أن قلت: يا ربّ خاطبتني أم عليّ؟.
    فقال: يا أحمد، أنا شئ ليس كالأشياء، ولا أقاس بالنّاس، ولا أوصف بالشبهات، خلقتك من نوري، وخلقت عليّاً من نورك، إطلّعت على سرائر قلبك، فلم أجد أحداً إلى قلبك أحبّ من عليّ بن أبي طالب، فخاطبتك بلسانه كيما يطمئن قلبك

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد مايو 27, 2018 12:09 pm