منتدى قرية كوري للجميع

المواضيع الأخيرة

» تاريخ وانساب كوري
الجمعة ديسمبر 12, 2014 9:37 am من طرف Mohammed

» الجابرية تحيي الثورة
الأربعاء يوليو 02, 2014 5:51 pm من طرف ahmed almazoon

» المولد النبوي الشريف
الجمعة يناير 10, 2014 7:23 pm من طرف ابراهيم عبدالحافظ ابراهيم

» تغيــر حالنــــــا فمـــا السبب ?
الجمعة يناير 10, 2014 6:59 pm من طرف ابراهيم عبدالحافظ ابراهيم

» تذكره..............................
الإثنين يناير 06, 2014 10:42 pm من طرف ابراهيم عبدالحافظ ابراهيم

» من اشعار محمود الجيلى
الإثنين يناير 06, 2014 10:10 pm من طرف ابراهيم عبدالحافظ ابراهيم

» ...........
الإثنين يناير 06, 2014 9:56 pm من طرف ابراهيم عبدالحافظ ابراهيم

» بطاقات تـــــعـــــارف
السبت يونيو 08, 2013 1:29 pm من طرف ود شيخ منور

» يا تموت يا تعضي السكوت
الأربعاء ديسمبر 26, 2012 9:40 am من طرف عثمان كوري

تصويت


    حقائق عن شجرة النخيل ..(4)

    شاطر
    avatar
    Osama
    عضؤ مميز
    عضؤ مميز

    حقائق عن شجرة النخيل ..(4)

    مُساهمة  Osama في الخميس أبريل 16, 2009 9:59 am

    مراحل نمو طلع النخلة سبعة

    1- الطلع 2- الحبابو 3- الخلال 4- البسر 5- القاربن 6- الرطب 7- التمر .

    من كتاب النخلة ص 33 لمؤلفه أحمد علي راشد النواء .

    أدوار النضج لثمرة النخلة سبعة

    1- بدء البسر تكون نسبة الرطوبه فيه 85 %
    2- آخر دور البسر " 50 %

    3- بدء الإرطاب " 45 %

    4- انتصاف الإرطاب ( 50 % ) " 40 %

    5- آخر الإرطاب ( 90 % ) " 35 %

    6- كمال الإرطاب ( 100 % ) " 30 %

    7- الـتـمـر " 20 % .

    " من كتاب ( الرطب والنخلة ) ص 125 لمؤلفه د . عبد الله عبد الرزاق السعيد .

    العوامل المؤثرة على نمو وزراعة النخيل سبعة :

    الـمـاء .
    الـتـربـة .
    الـمـنـاخ .
    العناية بأشجار النخيل وخدمتها واستخدام الطرق الحديثة لرعايتها .
    التوعية والإرشادات الناجعة لأهمية النخيل .
    الـتـحـطـيـب .
    الـزحـف الـعـمـرانـي .
    النخلة في الكتب المقدسة

    ما ورد في الكتب المقدسة عن النخلة وثمارها الكثير الكثير ، ونورد لكم اليسير كأمثلة فقط توضح أهمية هذه الشجرة المباركة في الكتب المقدسة :

    تفيد لفظة ( تامار ) معنى النخل والتمر معا ، فعند خروج اليهود من أراضي مصر ودخولهم صحراء التّيه في شبه جزيرة سيناء حطوا رحالهم في واحة تدعى ( ايليم ) ( ويظن علماء الجغرافيا أنها وادي غرندل ) وجدوا فيها إثنتي عشر عينا للماء وسبعين نخلة ( سفر الخروج 15- 27 ) .
    ويظهر أن فلسطين كانت في تلك العصور كثيرة النخل خاصة في منطقة غور الأردن . فقد كانت أريحا الواقعة عند البحر الميت تدعى ( مدينة النخل ) ( تثنية 3034 ) .
    وفي التوراة يعتبر التمر وعصارته " الدبس " من الثمار السبعة الممتازة ( تثنية 08 – 8 ) .
    ويقال أن الفينيقيين القدماء كانوا يعبدون عشتاروت على شكل نخلة تسمى في التوراة ( اشميرا ) أي السارية ( تثنية 034 – 3 ) .
    ومن التلمود – أفتى ( راب ) " وهو زعيم علماء التلمود " بعدم جواز قطع نخلة تزيد غلتها على المن من التمر ( بابا بثرا 26 أ ) .
    وينصح أحد كبار التلمود " رابا بن هناء " الأوصياء على أموال القاصرين أن يستثمروها ببساتين النخيل بالنظر لكون أرباحها مضمونة ( بابا بثرا 52 أ ) .
    ويعدد التلمود فوائد التمر الصحية والغذائية . فمن ذلك قول أحدهم : للتمر مزايا : - فهو يشبع المعدة ويلين الأمعاء ويغذي البدن دون أن يرهله ( كتوبوت 10 ) .
    وعلى الرغم من رخص التمر ووفرة النخيل فقد كانت تدر على أصحابها ثروة كبيرة . ويروى أن أحدهم كان يمتلك نخلة من النوع الفارسي كانت ثمرتها تدر عليه من المال ما يكفي لتسديد الخراج المترتب عليه لسنة واحدة ( عروبين 51 أ ) .
    ومن طريف الحكايات القديمة : أن أحدهم سأل يهوديّا من العراق :
    س – ما هي أهم الأثمار عندكم ؟

    ج – التمر .

    س – ثم ماذا ؟

    ج – التمر أيضا .

    س – وكيف ذلك ؟

    ج – لأن النخل نستظل بسعفه ونصنع من جذوعه سقوف وأعمدة بيوتنا ، ونتخذ منه ومن جريده

    وقودنا ، ونصنع منه الأسرّة والحبال وسائر الأواني والأثاث . ونتخذ التمر طعاما مغذيا ،

    ونعلف بنواه ماشيتنا ، ونصنع منه عسلا وخمرا . إلى غير ذلك .

    ويكفي القول ان عيسى عليه السلام حمل فسيلة ( مسيلة ) بين ذراعيه عند دخوله مدينة القدس كرمز للسلام .
    الـنـخـلـة في الـقـرآن الـكـريم

    وردت كلمة نخيل في القرآن الكريم 7 مرات حصرا في الآيات التالية :
    ( . . . . فأنشأنا لكم به جنات من نخيل وأعناب ) المؤمنون 19 .
    ( ينبت لكم به الزرع والزيتون والنخيل والأعناب . . . . ) النحل 11 .
    ( ومن ثمرات النخيل والأعناب تتخذون منه سكرا ورزقا حسنا . . . . ) النحل 27 .
    ( . . . . وجعلنا فيها جنات من نخيل وأعناب . . . . ) يـس 34 .
    ( أو تكون لك جنة من نخيل وعنب فتفجر الأنهار خلالها تفجيرا ) الإسراء 91 .
    ( أيودّ أحدكم أن تكون له جنة من نخيل وأعناب تجري من تحتها . . . . ) البقرة 266 .
    ( . . . . وجنات من أعناب وزرع ونخيل صنوان وغير صنوان . . . . ) الـرعـد 4 .
    وردت الكلمات – نخلة – نخلا – نخل - ولينة 14 ( 7 × 2 ) مرة حصرا في الآيات التالية أرقامها : / مريم 23 , 25 / الرحمن 11 , 68 / الكهف 32 / الشعراء 148 / عبس 29 / الأنعام 99 , 141 / ق 10 / القمر 20 / طـه 71 / الحاقة 7 / الحشر 5 /
    الـنـخـلة والتمر في الـحـديـث الـشـريـف

    لقد أوصانا الرسول صلى الله عليه وسلم بالنخلة وحثنا على إكرامها والعناية بها وأكل ثمرها والتداوي به أحيانا ، ولكون الأحاديث التي ذكرت كلمة النخلة ومشتقاتها تربو على الثلاثمائة حديث إرتأينا أن نورد لكم سبعة أحاديث كأمثلة لذلك وهي :

    1. ثبت في الصحيح عنه صلى الله عليه وسلم ( من تصبح بسبع تمرات وفي لفظ من تمر العالية لم يضره ذلك اليوم سمّ ولا سحر ) زاد المعاد . " تحديد عدد التمرات بسبع حصرا واضح وجلي " .
    2. وفي سنن النسائي وابن ماجة من حديث جابر وأبي سعيد رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم : ( العجوة من الجنة وهي شفاء من السّم والكمأة من المن وماؤها شفاء للعين ) زاد المعاد لابن قيّم الجوزية .
    3. جاء في كتاب زاد المعاد – في الصحيحين عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : ( بينا نحن عند رسول الله صلى الله عليه وسلم جلوس إذ أتي بجمار نخلة . فقال النبي صلى الله عليه وسلم : إن من الشجر شجرة مثلها مثل الرجل المسلم : لا يسقط ورقها , أخبروني ما هي ؟ فوقع الناس في شجر البوادي فوقع في نفسي : أنها النخلة فأردت أن أقول : هي النخلة ، ثم نظرت فإذا أنا أصغر القوم سنّا فسكتّ . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : هي النخلة . فذكرت ذلك لعمر . فقال : لأن تكون قلتها أحب إليّ من كذا وكذا ) .
    4. روي عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( إنّ التمر يذهب الدّاء ولا داء فيه ) .
    5. روى البخاري في كتاب العقيقة ج 7 / ص 108 ( مطابع الشعب ) عن أبي موسى رضي الله عنه قال : ( ولد لي غلام فأتيت به النبي صلى الله عليه وسلم فسمّاه إبراهيم فحنّكه بتمرة ودعا له بالبركة ودفعه إليّ ) .
    6. عن سلمة بنت قيس قالت : ( قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أطعموا نسائكم في نفاسهن التمر فإنه من كان طعامها في نفاسها التمر خرج ولدها حليما فإنه كان طعام مريم حين ولدت ، ولو علم الله طعاما خيرا من التمر لأطعمها إيّاه ) .
    7. روي عن الرسول صلوات الله عليه وسلامه أنه قال : ( إن التمر يذهب الدّاء ولا داء فيه ) .
    الشريعة الإسلامية وزراعة النخيل :

    الشريعة الإسلامية وآداب بيع ثمر النخيل :

    الشريعة الإسلامية وآداب أكل ثمر منتجات النخيل :

    لقد كرّم الله سبحانه وتعالى النخلة وحثّنا رسوله الكريم صلوات الله عليه وسلامه بأن نهتم بها ونكرمها ونزرعها ، كما شرّع الإسلام الآداب الكثيرة لبيع ثمر النخيل ، والآداب الكثيرة لأكل ثمر النخيل ، وقد وجدنا عشرات الأحاديث حول هذه المواضيع الثلاثة ، ولعدم التطويل نورد لكم مثلا واحدا لكل موضوع حسب التسلسل :

    جاء في الصحيحين : إن قامت الساعة وفي يد أحدكم فسيلة فإن استطاع أن لا يقوم حتى يغرسها فليغرسها .
    روى البخاري في : 34 كتاب البيوع : 83 باب بيع الثمر على رؤوس النخل بالذهب والفضة ( حديث سهل بن أبي حثمة رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن بيع التمر بالتمر ، ورخّص في العرّية أن تباع بخرصها يأكلها أهلها رطبا ) ( التمر : الرطب . بالتمر : اليابس . أهلها : البائعون ) . ( اللؤلؤ والمرجان ص 374 ) .
    روى مسلم ج 2 / ص 217 عن عبدالله بن بسر قال : نزل رسول الله صلى الله عليه وسلم على أبي . قال : فقربنا إليه طعاما ووطبة . فأكل منها . ثم أتي بتمر فكان يأكله ويلقي النوى بين أصبعه ويجمع السبابة والوسطى . قال شعبة : هو ظني وهو فيه إن شاء الله إلقاء النوى بين الأصبعين ثم أتي بشراب فشربه ثم ناوله الذي عن يمينه . " الوطبة : الحيس بجمع التمر الرئي والأقط المدقوق والسمن " .
    رواية غريبة في تسمية النخل :

    لقد جاء في كتاب شجرة العذراء ، تأليف توفيق الفكيكي ص 13 : ( رواية غريبة في تسمية النخيل : روى العلامة الجليل السيد نعمة الله الجزائري ( ر ح ) في الأنوار النعمانية : إن الله أمر الملائكة فوضعوا التراب الذي خلق منه آدما في المنخل ونخلوه ، فما كان لبابا صافيا أخذ لطينة آدم ( ع ) وما بقي في المنخل خلق الله منه النخلة وبه سميت لأنها خلقت من تراب بدن آدم وهي ( العجوة ) . وكان آدم يأنس بها في الجنة ولما هبط إلى الأرض استوحش بمفارقتها وطلب من الله سبحانه وتعالى أن ينزل له النخلة فأنزلها وغرسها في الأرض ، ولما قربت وفاته أوصى إلى ولده أن يضع معه في قبره جريدة منها فصارت سنّة إلى زمان عيسى ( ع ) ثم اندرست في زمان الفترة فأحياها النبي صلى الله عليه وسلم . وقال : إنها ترفع عذاب القبر ما دامت خضراء ، وقد روى الجمهور عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال للأنصار : خضروا صاحبكم فما أقل المخضرين يوم القيامة . وقالوا : وما التخضير ؟ قال صلى الله عليه وسلم : جريدة خضراء توضع من أصل اليدين إلى أصل الترقوة ) .

    أقوال بعض الحكماء

    للحكماء أقوال كثيرة وبليغة نأتي منها بالأمثلة التالية : جاء في كتاب صفة الصفوة للإمام العالم ابن الجوزي ص 85 – 86 ( عن ابن شوذب قال : كان عروة بن الزبير إذا كان أيام الرطب ثلم حائطه فيدخل الناس فيأكلون ويحملون . وكان إذا دخله ردّد هذه الآية فيه حتى يخرج منه ( ولولا إذ دخلت جنتك قلت ما شاء الله لا قوّة إلا بالله ) . ( الكهف 39 ) .
    ذكر بلكرف عن النخيل ( إنها خبز البلاد ومادة الحياة وعماد التجارة ) . من كتاب شجرة العذراء ص 82 تأليف توفيق الفكيكي .
    أقوال بعض الشعراء

    قال امرؤ القيس في معلقته الشهيرة :
    وفرع يزين المتن أسـود فاحم أثـيـث كـقـنـو النخلة الـمـتـعثكل
    غدائره مستشزرات إلى العلى تضل المدارى في مثنى ومرسل

    وقال السري الرفاء المتوفى سنة 366 ه .
    فالـنـخـل من باسـق فـيـه وباســقة يضاحك الـطـلـع في قـنـوانه الرّطبا

    أضحت شماريخه في النحر مطلعة إمّـا ثـريّـا وإمـا مـعـصـمـا خـضـبا


    ((( الموضوع منقول من موقع آخر للفائدة )))

    رد: حقائق عن شجرة النخيل ..(4)

    مُساهمة  احمد يحيى في الجمعة يوليو 17, 2009 3:46 pm

    جزاك الله خيرا صراحة الموضوع جميل لانه اظهر حقائق مخفيفة على الكثير

    رد: حقائق عن شجرة النخيل ..(4)

    مُساهمة  مي عبدالحفيظ الحسين في الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 9:11 pm

    نشكرك Smile علي افادتنا بزخيره من المعلومات Exclamation وكل سنة وانت بالف خير بمناسبة عيد الفطر flower

    رد: حقائق عن شجرة النخيل ..(4)

    مُساهمة  عبد الحفيظ الحسين في الأربعاء أكتوبر 14, 2009 8:25 pm

    شكراً لكم اخوتي على المعلومات التي قدمتموها عن ام الاشجار 000
    شجرة اطعمت السيدة مريم عليها السلام واثبت العلم الان ان ثمرة البلح او التمر
    تفيد المرأةالحامل في الاشهر الاخيرة والتي في المخاض وان ثمرتها تغذي وتعوض النقص
    بالسكريات وانها مفيدة حتى بأغصانها وبظلها في الصحراء00
    الخلاصة: انها شجرة مباركة00(ان اعدادها عندنا في سورية قليلة )تشتهر سورية بزراعة
    الزيتون والحمضيات 000 يعني الفواكه كلها طيبة وصحتين 00
    نداء0000 نداء0000 نداء000 الى اخوتي في السودان الشقيق: ادعوكم لزيارة بلدكم الثاني سورية 00 اهلاً وسهلاً بكم00000

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 19, 2018 12:41 am